أعراض وأسباب وعلاج الماء الأبيض في أسطر

مياه-بيضاء.png

 

الماء الابيض او (الساد) هو تغير في عدسة العين الشفافة الداخلية بسبب تغير بروتينات هذه العدسة

أعراضه :

  • غالبًا يشتكي المريض من ضعف نظر تدريجي دون ألم.

  • تشتت في الانوار خاصة في الظلام .

  • في حالة تُركَ الماء الابيض لفترات طويلة بدون تدخل جراحي قد ينتقل لمراحل اكثر صعوبة وقد يتحول الى الماء الازرق او ارتفاع في ضغط العين و قد تتحول الاعراض إلى الام شديدة مع احمرار في العين (في الحالات المتقدمة).

أسبابه :

  • أهم أسبابه، التقدم في العمر وغالبًا يحدث بعد سن ال55 .

  • السكري وخصوصًا اذا كان غير منتظم لفترات طويلة .

  • ضربات العين .

  • التهابات القزحية .

  • استخدام قطرات وأدوية الكورتيزون لفترات طويلة.

  • هناك ماء أبيض خلقي ويحدث في صغار السن من بعد الولادة أو في السنوات الأولى من العمر

علاجه :

لايوجد علاج طبي بالقطرات للماء الأبيض حتى هذه اللحظة ،علاجه الوحيد هو التدخل الجراحي بإزالته، ويتم خلال العملية زراعة عدسة داخلية بديلة بعد ازالة الماء الأبيض لتحسين الرؤية .

 

هناك تقنيات عديدة ومن أهمها إزالة الماء الابيض عن طريق جهاز الموجات فوق الصوتية، تحديدا عن طريق جهاز الفيكو، كما يوجد ايضا جهاز الفيمو سكند او الفيمو كتاراكت .

في حال كان الماء الأبيض متقدم أومتحجر ،فإن العلاج الجراحي سيكون بالطريقة التقليدية ، عن طريق عمل شق جراحي لازالة الماء الابيض ككتلة واحدة ومن ثم زراعة العدسة وخياطة هذا الشق.

 

هناك مقولة شائعة وخاطئة عند كثير من الناس وهي

يُفضل أن يترك الماء الأبيض حتى يتجمد أو يتحجر أو ينضج تمامًا ومن ثم يزال وهذه المقولة خاطئة جدا وقد تؤدي إلى المزيد من المضاعفات إذا ترك الماء الأبيض لفترات طويلة فكلما تم ازالة الماء الابيض في المراحل الخفيفة او المتوسطة كانت النتائج أفضل والمضاعفات أقل .

د.موسى الحربي

استشاري جراحات القرنية و الليزك و الماء الأبيض و زراعة العدسات الداخلية و التهابات القزحية